رد ناري من رابطة النقاد على هجوم الشناوي بعد تصريحاته الحمقاء

أصدرت رابطة النقاد الرياضيين المصرية، اليوم الجمعة، بيانا رسميا ضد محمد الشناوي، حارس مرمى نادي الأهلي، انتقدت خلاله تصريحاته ضد الصحافة المصرية.

وهاجم محمد الشناوي، الصحافة المصرية خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد، اليوم الجمعة، قبل مواجهة ألأهلي وضيفه الترجي التونسي، في إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم.

وأوضح الشناوي خلال المؤتمر ردا على سؤال طرحه أحد الصحفيين التونسيين، حول وجود خلافات داخل غرفة ملابس الاهلي، ورد عليهم حارس الاهلى قائلا: الصحافة المصرية تفتعل الأزمات داخل نادي الأهلي وأن الفريق لا يوجد فيه أي مشاكل.

وتحدث الصحفي التونسي عن وجود خلافات داخل غرفة ملابس الاهلي، وأن الشناوي مستاء بسبب جلوسه بديلا لمصطفى شوبير، وهو ما نفاه الحارس.

وجاء نص بيان رابطة النقاد الرياضيين كالتالي:

“يعلن المكتب التنفيذي لرابطة النقاد الرياضيين رفضه القاطع للتصريح الذي أدلى به محمد الشناوي حارس النادي الأهلي في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم بمناسبة نهائي دوري أبطال إفريقيا.

فوجئ المكتب التنفيذي بحارس النادي الأهلي ردا على أحد الأسئلة في المؤتمر الصحفي اليوم متضمنا كلاما به إساءة بالغة لجموع الصحفيين المصريين والصحافة المصرية بادعائه أنها تخلق دائما المشاكل.. وهو ما يراه المكتب التنفيذي تجاوزا غير مقبول يتطلب التعامل معه بحزم.

وقام المكتب التنفيذي بإبلاغ نادي الأهلي رفضنا القاطع لتجاوز أحد لاعبيه من واقع تقديرنا الكامل للمؤسسة الرياضية بعيدا عن تصرفات شخص بداخلها.

ويطالب المكتب التنفيذي لرابطة النقاد إدارة النادي الأهلي بتصحيح الخطأ الفادح الذي وقع فيه لاعبه محمد الشناوي وتعديل تصريحه فورا والاعتذار عما بدر منه.. والتأكيد على احترام الصحافة المصرية وما تقوم به من دور عظيم، مع تأكيدنا الكامل بدعم النادي في مباراته بنهائي دوري الأبطال الإفريقي.

كما يؤكد المكتب التنفيذي بأنه لن يتردد في اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة ضد تجاوز الشناوي بالتنسيق مع السيد نقيب الصحفيين وأعضاء مجلس النقابة”.

شاهد أيضاً

الشناوى يغيب عن الأهلى أمام الداخلية الليلة

يحل فريق الاهلى  ضيفاً ثقيلا في السابعة مساء اليوم الجمعة على الداخلية على ستاد السلام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.