تعادل برشلونة اشعل الصراع على الليغا

دنيا الملاعب ـ متابعات :

اسدى إشبيلية خدمة كبيرة إلى ريال مدريد الفائز على ضيفه إيبار 3-صفر، وأشعل المنافسة على اللقب بإرغام ضيفه برشلونة المتصدر على التعادل 2-2 اليوم السبت في افتتاح المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وتقلص الفارق إلى نقطتين فقط بين برشلونة وريال مدريد ليحتدم الصراع أكثر على اللقب في المراحل السبع المتبقية.

ويعتبر التعادل خيبة أمل كبيرة لبرشلونة الذي كان بإمكانه حسم النتيجة في صالحه بسهولة كبيرة خاصة في الشوط الأول، وهو المقبل على 3 مباريات ساخنة في الأيام العشرة المقبلة حيث يحل ضيفاً على باريس سان جيرمان الثلاثاء المقبل في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، ثم يستضيف فالنسيا السبت المقبل في قمة نارية ضمن الليغا، قبل أن يستضيف فريق العاصمة الفرنسية في 21 نيسان/أبريل الحالي في إياب المسابقة القارية.

على ملعب سانشيز بيخوان أهدر رجال المدرب لويس أنريكه فرصة ذهبية للحفاظ على الأقل على فارق النقاط الأربع التي تفصلهم عن الغريم التقليدي ريال مدريد لأنهم تقدموا بثنائية نظيفة للنجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي (14) والبرازيلي نيمار (31) وأهدروا الكثير من الفرص السهلة للتعزيز خاصة في الشوط الأول.

وعاد إشبيلية إلى أجواء المباراة بتقليصه الفارق عبر الدولي الأرجنتيني إيفر بانيغا (38)، ثم فرض أفضليته في الشوط الثاني عندما اندفع بشكل كبير بحثاً عن التعادل فكان له ما أراد عبر الفرنسي كيفن غاميرو (83).

وكان التبديلان اللذان أجراهما مدرب إشبيلية أوناي إيمري بدفعه بخوسيه أنطونيو رييس وغاميرو مكان فيتولو والكولومبي كارلوس باكا في الدقيقة 70 موفقين لأن رييس استغل كرة خاطئة من المدافع جيرار بيكيه في منتصف الملعب فراوغ لاعبين ومررها على طبق من ذهب إلى أليكس فيدال الذي توغل داخل المنطقة متخلصاً من الفرنسي جيريمي ماتيو فرفعها عرضية زاحفة أمام المرمى ليتابعها غاميرو بسهولة داخل المرمى رغم محاولة الحارس الدولي التشيلي كلاوديو برافو.

كما أن مدرب برشلونة لويس أنريكي سهل مهمة إشبيلية عندما أخرج نجم المباراة نيمار للدفع بالمخضرم تشافي في الدقيقة 74، فدفع الثمن غالياً لأن فريقه عجز عن استعادة التقدم في الدقائق العشر المتبقية على الرغم من اشراكه بدرو مكان أندريس إنييستا غير الموفق.

وبدا نيمار مستاء في طريقه إلى دكة البدلاء وطالب باستفسارات من زملائه.

وحافظ إشبيلية على سجله خالياً من الخسارة على أرضه في 32 مباراة متتالية، وعزز موقعه في المركز الخامس برصيد 62 نقطة، واستعد جيداً لاستضافته زينيت سان بطرسبورغ الخميس المقبل في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ”.

ودك سلتا فيغو شباك رايو فايكانو بسداسية مقابل هدف وحيد وفاز ألميريا على غرناطة بثلاثية نظيفة.

شاهد أيضاً

رونالدو يخالف الجميع ..ويختار مستقبله المفاجئ

كشفت صحيفة “ريكورد” البرتغالية في تقرير لها اليوم ، عن وجهة كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.