الاهلى جدد تعاقده رسميا مع الكابيتانو كريم السعيد

كتب : محمد حنيدق

نجح الجهاز الفنى لكرة اليد بالنادى الاهلى بقيادة كابتن طارق محروس فى تجديد التعاقد مع كابيتانو اليد الاهلاوية كريم السعيد و ذلك لمدة موسمين بعد مفاوضات لم تستمر كثيرا مع النجم الخلوق كريم السعيد و الذى يعتبر اكثر لاعبى النادى الاهلى تتويجا بالبطولات المحلية و الافريقية و العربية فى تاريخ القلعة الحمراء.

كريم السعيد هو احد اهم اللاعبين فى تاريخ النادى الاهلى وهو شاهد على تتويجات قلعة الجزيرة المحلية و العربية و الافريقية وهو من مواليد القاهرة فى 14 ابريل عام 1982 و الذى بدأ مشواره مع كرة اليد بصفوف فرق الناشئين بالنادى الاهلى من عام 1992 و حتى الان.

اجرينا حوارنا مع نجمنا الخلوق و الذى اكد فى بداية حديثه بأن النادى الاهلى هو بيته الذى تربى بين جدرانه و ان تجديد التعاقد تم بسرعة لاننى لن و لم افكر فى ترك النادى الاهلى لعشقى لهذا الكيان من الصغر.

السنوات الاخيرة شهدت حالة من الانتعاشة للنادى الاهلى بالتتويجات المحلية و الافريقية و يرجع ذلك لوجود مجموعة من اللاعبين الموهوبين بصفوف الفريق و انا لم اجد صعوبة مع هؤلاء اللاعبين ، الجميع يلتزم بالتعليمات داخل الملعب و خارجه و هذا دورى كأكبر اللاعبين سنا و ابناء الجيل الحالى غاية فى الاحترام و الرقى خلال التعامل حتى فيما بينهم.

اتمنى من اللاعبين الموهوبين الذهاب لاوروبا و خوض الاحتراف هناك لان مصر تملك حاليا لاعبين لديهم امكانيات رائعة بجانب صغر اعمارهم و امامهم المشوار كبير و كل هذا سيترجم الى خبرات تعود بالايجاب على المنتخب الوطنى المصرى و انا اتعجب من عدم احتراف لاعب موهوب مثل يحيى الدرع حتى الان و انا ارى ان هذا اللاعب مكانه فى الملاعب الاوروبية لانه يملك مقومات و عقلية لاعبين كبار فى عالم كرة اليد و اريد من يحيى الدرع ان يأخذ تجربة حسين زكى مثال لذلك لانه خرج من مصر فى سن صغير و خاض عالم الاحتراف فى اقوى الاندية الاسبانية و الفائدة الفنية عادت على المنتخب الوطنى كثيرا وقتها.

و من وجهة نظرى ان اللاعبين الاقرب للاحتراف الاوروبى هم محمد علاء لوكا و اسلام حسن و يحيى الدرع و خليل و هادى رفعت و مصطفى بشير و كريم هنداوى و لك ان تتخيل لو مصر لديها اكثر من 7 او 8 لاعبين محترفين فى اوروبا اعتقد اننا سنكون فى الصفوف الاولى عالميا اذا ذهبت اللاعبين المصريين للاحتراف هناك.

المنتخب الوطنى المصرى يملك لاعبين على اعلى مستوى من المهارات الفنية و البدنية و اعتقد ان المنتخب الوطنى قدم عروض اكثر من رائعة خلال المونديال الاخير فى قطر لان المنتخب الوطنى واجه منتخبات عالمية لديها لاعبين محترفين و لديهم مسابقات دورى و كأس قوية مقارنة بمستوى الدورى المصرى فلابد اننا نرفع القبعة احتراما و تقديرا للاعبى المنتخب الوطنى المصرى و جهازهم الفنى بعد ادائهم مباريات غاية فى القوة امام فرنسا و السويد و التشيك و المانيا و انا ارى ان هناك جهد غير عادى من الجهاز الفنى للمنتخب بيتم تنفيذه مع اللاعبين الموجودين للتقارب الى مستويات المنتخبات الاوروبية الكبيرة.

فى نهاية حديثى اتمنى كل التوفيق للنادى الاهلى محليا و افريقيا و الذى سوف اختتم حياتى بالملاعب داخل جدرانه و اتمنى فوز منتخبنا الوطنى المصرى بكأس الامم الافريقية القادمة بالقاهرة و جميعنا سنكون خلف اللاعبين و جهازهم الفنى خلال البطولة

شاهد أيضاً

الميني فوتبول يفتتح الدورة التدريبية الدولية برعاية الإتحاد العربي

إفتتح رئيس الإتحاد المصري للميني فوتبول أحمد سمير سليمان بإستاد الجيش بأسيوط الدورة التدريبية الدولية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.